مجتمع

المديرية الإقليمية للتربية و التكوين بصفرو تنظم لقاء إقليمي حول مشروع المؤسسة المندمج

في إطار تنزيل مضامين القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بمنظومة التربية و التكوين والبحث العلمي ، و أجرأة المشروع رقم 10 المتعلق بالارتقاء بالحياة المدرسية، خاصة الهدف الأول منه والمتعلق بإرساء استقلالية المؤسسات التعليمية باعتماد مشروع المؤسسة المندمج، نظمت المديرية الإقليمية يوم الأربعاء 27 أكتوبر 2021 لقاء إقليميا حول مشروع المؤسسة، تحت شعار “مشروع المؤسسة دعامة أساسية لتحقيق النهضة التربوية الرائدة”.
وبالمناسبة، قدم السيد المدير الإقليمي للتربية و التكوين بصفرو، الإطار العام للمخطط الإقليمي المندرج ضمن حافظة المشاريع المندمجة، تماشيا مع مقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية و التكوين و البحث العلمي،معتبرا أن مشروع المؤسسة هو “الآلية التعاقدية بين المؤسسات التعليمية والمديرية الإقليمية”، مؤكدا على أهمية وراهنية الإشتغال بمشروع المؤسسة وضرورة تعميمه وتفعيله باعتباره آلية ضرورية للتدبير و من شأنه أن يساهم بشكل كبير في تجويد وتحسين أداء المؤسسات التعليمية.
هذا اللقاء الإقليمي عرف حضور كل من السيد رئيس الفرع الإقليمي للمركز الجهوي لمهن التربية و التكوين بصفرو و رئيسة مصلحة الارتقاء بتدبير المؤسسات التعليمية و المنسق الجهوي لمشروع المؤسسة على صعيد الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين فاس-مكناس، وعدد من رؤساء المصالح بالمديرية، ومنسقي جماعات الممارسات المهنية، ومواكبو مشاريع المؤسسات، بالاضافة الى تمثيليات عن كل من جمعيات أمهات و آباء و أولياء التلاميذ و عدد من التلاميذ عن المؤسسات التعليمية.
جدول أعمال هذا اللقاء تضمن عرضا للمخطط الإقليمي لمشروع المؤسسة قدمه السيد رئيس مصلحة تأطير المؤسسات التعليمية و التوجيه، وعرضا حول مشروع المؤسسة المندمج من تقديم السيدة رئيسة مصلحة الارتقاء بتدبير المؤسسات التعليمية بالأكاديمية،تلاه عرض آخر لنموذج من نماذج مشاريع المؤسسة المتميزة تمثل في تقديم تجربة الثانوية الإعدادية صنهاجة.
هذا وقد عرف اللقاء تدخلات غنية ومتنوعة توجت بمجموعة من التوصيات والمقترحات الرامية إلى تعميم وتفعيل وتجويد العمل بمشروع المؤسسة على صعيد مديرية صفرو.

 

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن